تدين وتستنكر المدرسة الديمقراطية قرار مجلس حقوق الإنسان بعدم التمديد لفريق الخبراء الدوليين بشأن انتهاكات حقوق الانسان، وتعتبر ألية الخبراء الدوليين هي الوسيلة الوحيدة التي تفضح فيها انتهاكات حقوق الانسان لدول العدوان منذ الحرب التي شنتها مطلع العام 2015 حيث تتصف تقاريرها بالحيادية وتحري المصادر وعدم الرضوخ للضغوط من أي طرف.

كشف التقرير الأولي الذي أعده أعضاء برلمان الأطفال حول أوضاع الأطفال في مخيمات النازحين أنه على الرغم من وجود مساعي لتوفير الخدمات الأساسية صحية وتعليمية ودعم نفسي للأطفال من المنظمات العاملة في مخيمات النازحين دولية ومحلية ، الا أن الأطفال لا يزالون يعانون من ضعف الخدمات وعدم وصولها الى كافة المستهدفين ، وأن هناك انعدام في الخدمات الأساسية مثل الغذاء والكهرباء والماء والحمامات خاصة في مخيم المدب غير الرسمي. وأوضح التقرير الذي أعده ثلاثة عشر طفل من أعضاء برلمان الأطفال من أمانة العاصمة ، و حجه ، و عمران وصعدة بعد النزول الى مخيمات في مخيمات المزرق و خيوان و المستقبل والاستقبال و سام و الجبانة A-B ، و الجبانة C.D و مخيم الإحصاء و البقلات بمدينه صعده و حرض وعمران وحرف سفيان للاطلاع على أوضاع الأطفال النازحين أن هناك قصور في الخدمات الأساسية.........

للاتصال بنا

صنعاء - حي الإذاعة القديمة - أمام البوابة الغربية للإذاعة