كشف التقرير الأولي الذي أعده أعضاء برلمان الأطفال حول أوضاع الأطفال في مخيمات النازحين أنه على الرغم من وجود مساعي لتوفير الخدمات الأساسية صحية وتعليمية ودعم نفسي للأطفال من المنظمات العاملة في مخيمات النازحين دولية ومحلية ، الا أن الأطفال لا يزالون يعانون من ضعف الخدمات وعدم وصولها الى كافة المستهدفين ، وأن هناك انعدام في الخدمات الأساسية مثل الغذاء والكهرباء والماء والحمامات خاصة في مخيم المدب غير الرسمي.

وأوضح التقرير الذي أعده ثلاثة عشر طفل من أعضاء برلمان الأطفال من أمانة العاصمة ، و حجه ، و عمران وصعدة بعد النزول الى مخيمات في مخيمات المزرق و خيوان و المستقبل والاستقبال و سام و الجبانة A-B ، و الجبانة C.D و مخيم الإحصاء و البقلات بمدينه صعده و حرض وعمران وحرف سفيان للاطلاع على أوضاع الأطفال النازحين أن هناك قصور في الخدمات الأساسية المقدمة وأن هناك أطفال يتعرضون للعدوى ، وللأمراض الجلدية و الطفيليات ، كما يوجد تسرب من التعليم ، وقد يعرض البعض لسلوكيات غير أخلاقية تتطلب سرعة نشر الوعي بسبل الحماية .

وخلال النزول الميداني الذي تم بتنسيق من المدرسة الديمقراطية ( الأمانة العامة لبرلمان الأطفال ) و بالتعاون مع منظمة اليونيسيف و استمر أسبوعين تم استهداف أكثر من ثلاثمائة طفل وطفلة وأولياء الأمور ، و عدد من العاملين في الميدان من خلال استمارات جمع المعلومات حول أوضاع الأطفال من الأطفال و ممثلي المنظمات المحلية والدولية العاملة في المخيمات ..

ومن المتوقع أن يصدر برلمان الأطفال تقرير تفصيلي حول أوضاع الأطفال النازحين بعنوان " أصوات الأطفال " بعد تفريغ استمارات جمع المعلومات المعدة من الأطفال بالتعاون منظمة رعاية الأطفال ، كما سيعقد البرلمان جلسته القادمة حول أوضاع الأطفال النازحين ومن المتوقع أن يستدعي البرلمان لجلسته القادمة كافة الأطراف المعنية بحماية ورعاية حقوق الأطفال في ظل الطوارئ .

آخر منشورات (النشاطات)

    مختارات

للاتصال بنا

صنعاء - حي الإذاعة القديمة - أمام البوابة الغربية للإذاعة