ضمن لقاء نفذته المدرسة الديمقراطية بالشراكة مع رواد برلمان بريكس في اليمن، تعرف الأطفال المشاركين فيه على نبذه عامة عن الاتفاقية الدولية لحقوق الطفل وبنودها الأساسية.



في البداية تم الترحيب بالمشاركين من قبل الأستاذ جمال الشامي رئيس المدرسة الديمقراطية، متطرقًا إلى التعريف بالنشاط الحقوقي وحركة المناصرة لقضايا الطفولة والمشاريع التي تقوم المدرسة بالعمل عليها في هذا الإطار وأهمها مشروع برلمان الأطفال.



كما تطرقت د/سهير عاطف. رئيس لجنة التربية والتعليم ببرلمان شباب بريكس، في كلمتها إلى المشاركين حول دول بريكس واساسيات عمل البرلمان وطرق اختيار اعضاءه وآلية العمل المتبعة.



هذا وقد تعرف المشاركون في اللقاء على عدد من المواضيع والقضايا المرتبطة بحقوق الطفل على المستويات المحلية والدولية، وجمله من الانتهاكات التي يتعرض لها الأطفال وكيفية حمايتهم من التعرض لمختلف أنواع العنف وطرق بناء حملات المناصرة.



يأتي هذا اللقاء الذي تم بحضور أ. منى الحارثي المدير التنفيذي للمدرسة الديمقراطية، ضمن عدد من الخطوات التي من شأنها عمل مذكرة تفاهم بين المدرسة وبرلمان بريكس للتعاون في عملية الدعم والحشد والتأييد خلال الفترة القادمة.



المدرسة الديمقراطية

11 نوفمبر 2021م

للاتصال بنا

صنعاء - حي الإذاعة القديمة - أمام البوابة الغربية للإذاعة