زارت السيدة " فيونا السيتي " مسئولة تهريب الأطفال في منظمة الهجرة الدولية المدرسة الديمقراطية ، والتقت بالأخ جمال الشامي مدير المدرسة الديمقراطية وفريق العمل في المدرسة .
اطلعت خلال الزيارة على أنشطة المدرسة ومشاريعها المختلفة ، ودور المدرسة في التوعية بحقوق الاطفال ، وسبل التعاون بين المنظمة والمدرسة في مكافحة ظاهرة تهريب الاطفال ، وما يمكن أن تقوم به المدرسة في مشاريعها المسقبلية في هذا المجال .
كما ناقشت سبل تفعيل دور فريق المدرسة المشارك في ورشة العمل اطفال الخاصة بالتوعية بمخاطر تهريب الأطفال التي نفذتها منظمة الهجرة بالتعاون مع وزارة الشئون الاجتماعية والعمل ، ومنظمة اليونسيف .
حضر اللقاء الأخت محاسن الحواتي المنسق الإعلامي لمشروع مكافحة تهريب الأطفال التابع لمنظمة الهجرة العالمية والهام الكبسي مسئولة الإعلام في المدرسة .

للاتصال بنا

صنعاء - حي الإذاعة القديمة - أمام البوابة الغربية للإذاعة